بيان لجنة المرحلين والمهجرين والمغتربين بمناسبة اليوم العالمي للاجئين

download
يحتفل العالم في العشرين من حزيران من كل عام بيوم اللاجئ العالمي، وتقدر المفوضية  السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين أعداد اللاجئين والمشردين حول العالم بنحو 42 مليون شخص. وتؤكد المفوضية السامية إن الأسباب التي تجبر الناس على الفرار من ديارها، أصبحت أكثر تعقيداً وتداخلا، ولم تعد تقتصر على العنف والحروب، بل غدت تشمل غياب العدالة، والتهميش، والتغير البيئي، وتضاؤل الموارد الطبيعية.
وعلى الرغم من الجهود التي تبذلها المفوضية وغيرها من الجهات فأن الاحتياجات الأساسية لملايين اللاجئين مثل المأوى، والرعاية الصحية، والتعليم، والأمن الغذائي،لاتزال مفقودة حتى يومنا الحاضر بسبب قلة الدعم المقدم.
وتشير المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين ان العامين 2006 و2007 شهدا زيادة في عدد اللاجئين عقب خمس سنوات متتالية من الانخفاض، إذ إن الأوضاع المتأزمة في العراق كانت سبب هذه الزيادة. وتقدر المفوضية أعداد العراقيين الذين اضطروا الى النزوح بعد 2003 ولغاية اليوم بنحو 4 ملايين و700 ألف منهم 2 مليون و 300 الف نازح داخليا، و2 مليون و400 ألف تركوا العراق واستقر معظمهم في سوريا والأردن بينهم نصف مليون طفل ومع تصاعد الاوضاع الامنية المضطربة في سوريا عاد عدد كبير من العوائل من سوريا الى العراق.     
كما أشارت إحصائيات اللجوء التي قامت بها المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين في 51 دولة صناعية في العالم  الى ان العراقيين يشكلون النسبة الأكبر من حيث طلبات اللجوء .
ونحن كلجنة المهجرين والمرحلين والمغتربين في مجلس النواب نعرب عن أسفنا لما تعاني منه العوائل العراقية النازحة في الداخل والمهجرة في الخارج وقد طالبنا في أكثر من مناسبة الحكومة العراقية زيادة الدعم لهذه العوائل لتشجيعها على العودة الطوعية كما طالبنا الحكومة بوضع تعليمات تسهل على النازحين والمهجرين العودة لوظائفهم وإخلاء دورهم من المتجاوزين عليها بالإضافة الى تسهيل إجراءات قبول أبنائهم في الجامعات العراقية.
كما نطالب الدول التي لجأ إليها العراقيون أن يتراجعوا عن قرارات إبعادهم قسرياً عن أراضيها لأن الأوضاع في العراق ليست مستقرة بالشكل الكافي لحمايتهم وقد قرر مجلس النواب  التوجيه بعدم إستقبال أي عراقي يتم إعادته قسراً الى العراق.
وفي الختام نطالب المفوضية السامية لشؤون اللاجئين بمساعدة أكثر من 161 الف لاجئ سوري لجأوا إلى العراق بسبب الأوضاع في سوريا.

 

 

المصدر :

موقع مجلس النواب العراقي 

http://www.parliament.iq/Iraqi_Council_of_Representatives.php?name=articles_ajsdyawqwqdjasdba46s7a98das6dasda7das4da6sd8asdsawewqeqw465e4qweq4wq6e4qw8eqwe4qw6eqwe4sadkj&file=showdetails&sid=10308

يرجى تعطيل اي برنامج الذي يمنع ظهور الاعلانات

يبدو انك تستخدم ادبلوكر او تطبيق اخر لمنع ظهور الاعلانات , بحسب قوانين الموقع و حفاظاَ على سياسة الموقع الجديده لا يمكنك تصفح موقعنا الا بعد تعطيل ال AD Blocker او اضافة موقعنا في قائمة البيضاء في تطبيق ال AD Blocker  . 

لأغلاق هذه الرسالة و تصفح الموقع قم بالخطوات التالية :

1-  انقر  على ايقونة الخاصة لتطبيق AD Blocker 
2- اختار Disable on this site  ( او قم بتعطية تماماً عند تصفح موقعنا )
3- انقر على ايقونة Refresh  او reload لتحديث الصفحة 

Uh oh, it looks like you have adBlock or an ad blocking application enabled. Please disable it or add us your (white list) then refresh the page to close this message. 

Close